تويوتا هايلكس الجديدة كلياً ذات القوة الجبارة تتجاوز حدود الابتكار​

الفطيم للسيارات تطرح سيارة البيك أب الأكثر شعبية في الإمارات

  • تصميم خارجي جديد أكثر صلابة وتصميم داخلي مماثل للسيارات الرياضية متعددة الاستخدامات
  • توفير في استهلاك الوقود حتى 15% مقارنة بالجيل السابق
  • نظام تعليق بتصميم جديد أكثر قوة من أجل اعتمادية فائقة
  • سطح تحميل محسن وقدرة سحب أعلى لحمولات أكبر
  • كلفة إجمالية للملكية الأفضل ضمن فئتها

طرحت الفطيم للسيارات، الموزع الحصري لسيارات تويوتا بدولة الإمارات العربية المتحدة، الجيل الثامن من سيارة البيك أب التجارية الأكثر شعبية في العالم، تويوتا هايلكس الجديدة كلياً ذات القوة الجبارة ، بتصميم حديث أكثر صلابة، وبنية هيكل تم تطويره حديثاً، وتصميم داخلي مماثل للموجود في السيارات الرياضية متعددة الاستخدامات، كما جرى تعزيز الأداء الأساسي في السيارة لتوفير أفضل مستويات الأداء ضمن فئتها، بما يعزز من مكانتها الرائدة في فئة سيارات البيك أب.

وقد تم إطلاق هايلكس لأول مرة في اليابان عام 1968، وسرعان ما أصبحت تشكل رمزاً بارزاً للنجاح الكبير الذي حققته سيارات تويوتا، وهي لا تزال تحافظ على شهرتها الواسعة لما تتصف به من متانة استثنئاية وقوة تحمل فائقة، إلى جانب قدرتها على توفير مستويات أداء لا مثيل لها في الظروف البيئية والمناخية شديدة القسوة.

وفي إطار المحافظة على الاعتمادية المذهلة التي تتمثل في المزايا الاستثنائية في هذه المركبة، تأتي هايلكس الجديدة كلياً 2016 بناقل حركة أتوماتيكي من ست سرعات، إلى جانب هيكل حديث، بما يجعل منها أكثر متانة، كما يعزز من كفاءتها في توفير استهلاك الوقود، مع المحافظة على أدنى كلفة إجمالية للملكية ضمن فئتها.

وقال جون ويليامز، الرئيس التنفيذي للفطيم للسيارات: "تم طرح أول سيارة هايلكس في دولة الإمارات قبل أربعين عاماً، وقد تم بيع أكثر من 150,000 سيارة هايكلس حتى الآن في سوق الدولة، بما أرسى مكانتها كالمركبة التجارية الأكثر اعتمادية . واثبتت هايلكس أنها سيارة أساسية لا غنى عنها في شركات الإنشاءات، والمزارع، وحقول النفط وغير ذلك من القطاعات. وأصبحت سيارة البيك أب الأفضل مبيعاً في الدولة، محتلةً صدارة سوق المركبات التجارية خفيفة الوزن في الإمارات".

وأضاف: "تم تصميم هايلكس الجديدة مع الأخذ بالاعتبار احتياجات السائق، حيث هدفت الإضافات الجديدة التي تضمنتها المركبة إلى تعزيز راحة مستخدمي السيارة وسلامتهم لكي يكون بمقدورهم تقديم أداء أفضل وبصورة متواصلة."

وتتوفر المركبة بمقصورة داخلية فردية وأخرى مزدوجة، وتأتي بثلاثة أنواع مختلفة من المحركات تشمل محرك بنزين سعة 2.0 لتر وسعة 2.7 لتر، أو محرك ديزل سعة 2.4 لتر، وبخيار نظام قيادة رباعي الدفع ونظام قيادة ثنائي الدفع.

ويتوفر بالجيل الجديد من هايلكس تجربة ركوب مريحة على نحو أفضل وقيادة أكثر سهولة وسلاسة، وذلك بفضل نظام التعليق الذي خضع لعملية إعادة تصميم، مع نوابض صفائحية أكثر طولاً، ومخمدات صدمات أمامية/ خلفية، بالإضافة إلى تجهيزها بناقل حركة أتوماتيكي جديد كلياً يتألف من 6 سرعات لتجربة ركوب أكثر سلاسة .

وساهم تزويد المركبة بناقل حركة جديد في تعزيز أرقام التوفير باستهلاك الوقود تصل حتى 15%، مقارنة بالجيل السابق من هايلكس (ويعتمد ذلك إذا ما كانت بمحرك يعمل بالبنزين أو بالديزل)، فيما ساهم نظام التعليق الخلفي الذي تم إعادة تصميمه في توفير اعتمادية أفضل تعزز الاستفادة من سطح التحميل وتعزيز القدرة على السحب.

محرك قوي وتحكم سلس

طورت شركة تويوتا محرك البنزين "تي آر" (TR) للارتقاء به إلى مستويات أعلى من الاداء، فالمحرك الموثوق والذي تمت تجربته يجمع ما بين المزيد من الكفاءة في استهلاك الوقود والأداء. أما محرك الديزل ذو الأربع أسطوانات والمطور حديثاً يمتاز بسلاسة التحكم عند السرعات المنخفضة والمتوسطة ليحقق أداء تسارع لا مثيل له، ويتوفر محرك الديزل سعة 2.4 لتر كذلك بناقل حركة يدوي من 6 سرعات بعزم دوران 40.7/ 1600-2000 كجم- م/ دورة في الدقيقة و 147/3600 حصان/ دورة في الدقيقة.

كما تمتاز هايلكس الجديدة بمفتاح تحكم لتحديد نمط القيادة، وهو يسمح للسائق بالاختيار ما بين الوضع الاقتصادي (ECO) لتحقيق أقصى درجات الكفاءة في استهلاك الوقود، ووضع القدرة العالية (POWER) للحصول على تسارع معزز. ويقلل الوضع الاقتصادي من استهلاك الوقود من خلال التحكم بالتسارع والتدفئة والتبريد بفعالية، مع أخذ النواحي البيئية في الحسبان، بينما يوفر وضع القدرة العالية استجابة أكبر للتسارع، ويضمن قيادة أكثر رشاقة على المنحدرات والطرق المتعرجة.

تصميم راق يجمع بين القوة والشغف

يضم الجزء الأمامي من هايلكس الجديدة مصابيح أمامية جديدة تضفي شكلاً أنيقاً للتصميم المميز والحديث.

ويمتاز أسلوب التصميم بخطوط انسيابية متصلة تربط جميع أجزائه من زاوية إلى أخرى مع بعضها البعض، بينما يمتد شريط معدني من الكروم على خط النوافذ يتصل مع الجزء العلوي من الصندوق. كما أن الخط الجانبي ذاته يقسم النصف السفلي من الهيكل، ليمنح المركبة مظهراً صلباً وأكثر ثباتاً على الطريق.

وتتوفر هايلكس الجديدة بمجموعة واسعة من العجلات بمقاسات تبدأ من 15 إلى 17 بوصة، إذ يمتاز كل منها بتصميم رياضي جديد وفريد من نوعه يأتي بخيارين، إما بغطاء خارجي للعجلة أو بعجلات من الألمنيوم.

وإذا نظرنا إلى صندوق التحميل فسنجد أنه مصمم بأسلوب جديد، إذ تم تدعيم سطحه وإضافة صفائح سفلية له، كما أُعيد تصميم أضلاع أرضيته لمقاومة التشوهات مثل الصدمات والخدوش التي قد تحدث خلال عمليات التحميل والتفريغ للحمولات الثقيلة. وتصطف على جوانب سطح التحميل نقاط ربط متناوبة لربط أحزمة تأمين الحمولة، ما يجعل من هايلكس الجديدة أفضل سيارة "بيك أب" لتلبية احتياجات النقل المختلفة.

مقصورة داخلية مماثلة للتصميم الداخلي في السيارات الرياضية متعددة الاستخدامات

يعكس تصميم المقصورة الداخلية مفهوم ’القوة والشغف‘، ويماثل القدر نفسه من العناية بأدق التفاصيل كما هو الحال في التصميم الخارجي، والذي ويحاكي المركبات الرياضية متعددة الاستخدامات من ناحية المظهر والأناقة والزخرفة. ولم تتجاهل سيارة هايلكس الجديدة أية تفاصيل جمالية لمجرد كونها من نوع "بيك أب"، بل تم الإعتناء بجميع التفاصيل حتى أنها متوفرة بمفتاح "ذكي" عصري يحمل تفاصيل دقيقة مميزة.

صممت المقاعد الأمامية بهيكل الجديد يحتضن جسم الراكب، بفضل الدعامات الجانبية والحشوات السميكة، كما هو الحال في مقاعد المركبات الرياضية متعددة الاستخدامات. وتنتقل هايلكس بمستوى الراحة المتوفر في المقاعد الأمامية إلى المقاعد الخلفية، وذلك عن طريق زيادة الدعم الذي يقدمه لجسم الراكب وساقيه، مع مساحة أوسع للقدمين، ليضفي المزيد من الراحة.

وتتميز عجلة القيادة بإمكانية تغيير وضعيتها وباحتوائها على مفاتيح التحكم بدرجة الصوت ، بحيث تُغني السائق عن إبعاد يديه عن المقود أثناء القيادة. فيما تم تبطين مسندي الذراعين بمواد ناعمة بشكل يتناسب مع مهمة القيادة، كما تم تقصير طول ذراع ناقل الحركة وتقليل مدى حركته، بشكل يشبه ذراع ناقل الحركة في المركبات التقليدية، ليسمح للسائق بقيادة هايلكس بوضعية مريحة أكثر.

وتمتاز شاشة العرض متعددة المعلومات (MID) الجديدة، بإظهار رسائل ثلاثية الأبعاد، مع العديد من المزايا المتقدمة، مثل مؤشر الأداء الصديق للبيئة (ECO Judge / ECO Wallet)، والذي يعزز من الكفاءة في توفير استهلاك الوقود.

مزايا شاملة للسلامة

توفر هايلكس الجديدة كلياً مجموعة واسعة من مزايا السلامة، والتي تعكس تركيز شركة تويوتا على حماية كل من الركاب والمشاة، بدءاً من نظام المكابح المانعة للانغلاق (ABS) والوسائد الهوائية بنظام تقييد الحركة التكميلي (SRS) للسائق والراكب الأمامي، وصولاً إلى الوسادة الهوائية على مستوى الركبة للسائق. وتقدم هايلكس عدداً من مزايا السلامة النشطة وغير النشطة. وتأتي مجهزة بنظام توزيع قوة الكبح إلكترونياً (EBD)، والذي يعمل على توزيع قوة الكبح بشكل متوازن بين الإطارات الأمامية والخلفية وفقاً لحالة المركبة. كما يمتاز أيضاً بنظام مساعد الكبح، والذي يعمل على توليد المزيد من قوة الكبح عند الضغط على دواسة المكابح بشكل مفاجئ لمساعدة السائقين الذين قد لا يتمكنون من الضغط على دواسة المكابح بقوة كافية.

وتشمل مزايا السلامة الأخرى في هايلكس أحزمة أمان ثلاثية نقاط الاتصال مزودة بخاصية الشد الطارئ (ELR) على جميع المقاعد باستثناء المقعد الوسطي (المزود بحزام أمان بنقطتين)، بالإضافة إلى استخدام صفائح فولاذية شديدة التحمل وعدد من المواد المُكمّلة في جميع أنحاء البنية الهيكلية للمركبة، والتي تساعد على تقليل إصابات الركاب، بالإضافة إلى الاستخدام الواسع للأجزاء الممتصة للصدمات، مثل غطاء المحرك، والرفارف الأمامية، والغطاء الأمامي، والتي تعمل جميعها على الحد من قوة الاصطدام على منطقتي الرأس والأرجل للمشاة في حال وقوع اصطدام.

الألوان المتوفرة والسعر

وتتوفر هايلكس الجديدة ذات القوة الجبارة في جميع صالات عرض الفطيم للسيارات بدولة الإمارات العربية المتحدة، بلونين للتصميم الداخلي هما الأسود والأسود العنابي الداكن، وخيارات من خمسة ألوان جذابة للتصميم الخارجي هي الفضي المعدني ، والرمادي المعدني، والأسود "مايكا أتيتيود"، والأبيض السوبر ، والأبيض اللؤلؤي اللامع والذي تمت اضافته للمرة الأولى إلى مجموعة ألوان هايلكس، وذلك بسبب ارتفاع طلب العملاء عليه في الامارات العربية المتحدة.