الفطيم للسيارات تزود معهد الإمارات للسياقة بهيكل سيارات تويوتا لجهاز محاكاة دوران السيارة 360° الموجود من قبل لدى معهد الإمارات

الأحد - 19/06/2016

أعلنت الفطيم للسيارات، الموزع الحصري لسيارات تويوتا بدولة الإمارات العربية المتحدة، أنها ستزود معهد الإمارات للسياقة بهيكلين لسيارات تويوتا الهجينة، من أجل تركيبها على اجهزة محاكاة دوران السيارة 360° درجة الموجودة لدى المعهد، والتي توضح أهمية استخدام حزام الأمان للمحافظةعلى سلامة الركاب خلال وقوع حادث يؤدي إلى تدحرج المركبة. ويعد معهد الإمارات للسياقة أحد أكبر معاهد التدريب على قيادة السيارات في الإمارات، وكان قد بدأ هذا العرض التعليمي للسلامة المرورية الذي يستند إلى التجربة منذ العام 2007، بإستخدام أجهزة محاكاة يتم تركيبها على مركبات حقيقية بعد تجريدها من المحرك وناقل الحركة بحيث تصبح ملائمة لغايات العرض.

وتوجد أجهزة محاكاة تدحرج السيارة في معهد الإمارات للسياقة وتقدم عروضاً تحاكي حوادث التدحرج وذلك من أجل لفت الانتباة إلى المخاطر الناجمة عن عدم إستخدام حزام الأمان أثناء القيادة. ويجري خلال عملية المحاكاة إحكام حزام الأمان على جسم السائق وتعريضة من خلال جهاز المحاكاة إلى عملية دوران للسيارة بزاوية 360° درجة، لتوضيح فعالية حزام الأمان في توفير الحماية من قذف الركاب خارج المركبة.

وقال عامر بالحصا المدير التنقيذي لمعهد الإمارات للسياقة: " يستخدم العرض الترويجي للسلامة الذي يستند إلى تجربة جهاز محاكاة لتدحرج السيارة يوضح أهمية تجهيزات السلامة الموجودة في المركبة، مثل حزام الأمان للسائق في حالة وقوع حادث ينتج عنة تدحرج السيارة. ويقوم فريق السلامة على الطرق في معهد الإمارات للسياقة في عروض للسلامة المرورية تشمل العديد من الفعاليات العامة والمعارض والمدارس والكليات، بهدف تثقيف الجمهور وزيادة مستوى الوعي المروري حول مدى أهمية استخدام حزام الأمان أثناء القيادة ".

يشار إلى أن الفطيم للسيارات ومعهد الإمارات للسياقة وقعا مؤخراً اتفاقية نصت على تزويد المعهد بـ 160 سيارة تويوتا يارس سيدان، والتي يتم استخدامها في حصص التدريب اليومية على قيادة السيارات.