شرطة الشارقة تقوم بتجربة قيادة تويوتا ميراي عديمة الانبعاثات العاملة بخلايا وقود الهيدروجين وتستلم 127 سيارة تويوتا جديدة​

قامت الفطيم للسيارات، الشركة الرائدة في قطاع النقل المستدام، والموزع الحصري لسيارات تويوتا في الإمارات العربية المتحدة، بتسليم شرطة الشارقة 127 سيارة تويوتا، مما يوطّد علاقة الشراكة طويلة الأمد بين الجانبين. كما أكدت الفطيم للسيارات دعمها لشرطة الشارقة في خططها الرامية إلى دفع مبادراتها تماشياً مع رؤية الإمارات 2021م من خلال اختبار قيادة سيارة تويوتا ميراي عديمة الانبعاثات والعاملة بخلايا وقود الهيدروجين.

تم تسليم السيارات في مقر القيادة العامة لشرطة الشارقة بحضور السيد سعود عباسي مدير الادارة العامة لتويوتا في الفطيم للسيارات، ويوسف الرئيسي، مدير إدارة الشؤون الحكومية والصحة والسلامة والأمن والبيئة في الفطيم للسيارات، العميد سيف الزري الشامسي قائد عام شرطة الشارقة والعميد عبدالله مبارك بن عامر نائب القائد العام، والعميد عارف محمد الشريف مدير عام الموارد والخدمات المساندة، والعقيد علي رحمه العويس مدير إدارة الخدمات المساندة، بالإضافة إلى كبار المسؤولين من كلتا الهيئتين.

وقال سعود عباسي: "تتمتع الفطيم للسيارات منذ زمن طويل بعلاقة ممتازة مع شرطة الشارقة، ويسرّنا اليوم أن نوسع نطاق شراكتنا برفد إسطول شرطة الشارقة بـ 127 سيارة تويوتا. ونفتخر في الفطيم للسيارات، الموزع الرائد للسيارات في الإمارات العربية المتحدة، بتزويد شركائنا في الحكومة بالجودة وقوة التحمّل والموثوقية، فضلاً عن خدمات ما بعد البيع الممتازة".

وأشار السيد عباسي إلى أن تويوتا ميراي هي سيارة كهربائية عاملة بخلايا وقود الهيدروجين يتم تشغيلها بمحرك كهربائي، ولكن بدلاً من تزويدها ببطارية، يتم توليد الكهرباء فيها من خلال حزمة خلايا وقود موجودة في المركبة، باستخدام الأكسجين من الهواء مع غاز الهيدروجين المخزّن لتشغيل السيارة، وينتج عن ذلك انبعاث الماء بدلاً من غاز ثاني أكسيد الكربون.

هذا وتشمل السيارات التي قامت شركة الفطيم للسيارات بتسليمها إلى شرطة الشارقة كلاً من موديل برادو وكامري وكورولا وهاي إس ولاندكروزر بيك أب.